هولندا.. دراسة تكشف ثبات وروتين عمل اللصوص في أوقات محددة

هولندا.. دراسة تكشف ثبات وروتين عمل اللصوص في أوقات محددة

0
504

ان ال برس : أظهرت دراسة بحثية فى هولندا أن اللصوص والمجرمين فى البلاد لديهم روتين ثابت للعمل فى أوقات ومناسبات محددة طوال الوقت، وهو ما اعتبرته الدراسة ضربا من الجنون.

وفقا لما نشره موقع RTL Nieuws الهولندي بتاريخ 30 سبتمبر ، أظهرت أبحاث حديثة، أن المجرمين غالبًا ما يرتكبون جرائهم فى أيام محددة وأوقات محددة أيضًا، وغالبًا ما تهتم تحقيقات الشرطة بعد حادث معين أو جريمة بموقع الحادث تحديدًا، مشيرا إلى أن هناك قاعدة تقول إن اللصوص غالبًا يعودون لنفس المكان الذين سرقوه أو يرتكبون عمليات السطو فى منطقتهم، لكن الدراسة الأخيرة ركزت أكثر على توقيت ارتكاب الجريمة أو السرقة.

من جانبها، تقول سابين فان سليوفن، الباحثة من المركز الهولندي لدراسة الجريمة وإنفاذ القانون، إنه استنادًا إلى بيانات الشرطة، قمنا بالبحث فى الجرائم السابقة وموقعها ووقت ارتكابها وكانت النتيجة ملفتة للنظر، حيث اتضح أن معظم المجرمين اختاروا نفس اليوم من الأسبوع ونفس الوقت لتنفيذ جريمتهم، كما تبين أن للمجرمين أجندة وجدول يومى ومواعيد يلتزمون بها.

وأشارت سابين، أنه لا يعني هذا أن الباحثين يعرفون تحديدًا متى يرتكب الجناة جريمتهم، لكن كشف البحث الذى تم خلاله تحليل عشرات الآلاف من الجرائم من مدن مختلفة أنماطًا معينة تتكرر فى عدد كبير من الحوادث، وأن البحث انتهى إلى أن الجناة ينفذون الجرائم فى نفس التوقيت ونفس الأيام، ويلتزم اللصوص تحديدًا بهذا النمط أكثر، وأن هذا لا يعني أن جميع الجناة يرتكبون جرائمهم فى وقت محدد وموقع محدد ولكن لكل منهم أسلوبه وتوقيته ونمطه الخاص، ويجب أن ينظر المحققون فى هذه النتائج.

وأوضحت سليوفن، إن معرفة هذه النتائج سوف تمكن الشرطة من سرعة القبض على الجناة، وسيفيد ضباط التحقيق التركيز على التوقيت أيضًا وليس موقع الجريمة فقط.

وكشفت الباحثة، أن عمليات السطو تتزايد فى أكثر من مئة بلدية هولندية فى أشهر الصيف، فى المدن متوسطة الحجم مثل ديلفت، ليوفاردن، ليليستاد، ويزيد خطر السطو بنسبة عالية جدا، كما أظهرت معلومات نشرتها الشرطة الهولندية، أنه فى البلديات الصغيرة تكون الزيادة فى عمليات السطو أكبر خلال أشهر يونيو ويوليو وأغسطس فى مدن زيفولده وفليفولاند، حيث تتضاعف عدد عمليات السطو حتى ثلاثة أضعاف مقارنة ببقية العام.
وأوضحت، أنه من اللافت للنظر، أنه لا يوجد أى ارتفاع يُذكر فى عدد عمليات السرقة فى الصيف فى أكبر ثلاث مدن، حيث ظلت عمليات السطو فى أمستردام وروتردام وأوتريخت كما هى تقريباً بزيادة قدرها 1 و6 و3 % لكل مدينة على التوالى، أما فى دينهاخ ترتفع عمليات السطو بشكل حاد لتصل الى 21%، وتستند هذه الأرقام إلى متوسط عدد عمليات السطو فى العامين الماضيين.
Photo by Gwendal Cottin