النظام السوري ينتقد مندوبة أمريكا بعد زيارتها إدلب, ويهاجم هولندا وفرنسا بسبب زيارتهم لقسد

النظام السوري ينتقد مندوبة أمريكا بعد زيارتها إدلب, ويهاجم هولندا وفرنسا بسبب زيارتهم لقسد

0
505

ان ال برس  : وجّه مندوب النظام السوري الدائم لدى الأمم المتحدة، بسام صباغ، اليوم الأحد، انتقاداتٍ حادّة للولايات المتحدة وحلفاءها الغربيين، معتبراً أنّهم يمارسون ابتزازاً سياسياً وإنسانياً، عبر إرسال المساعدات الإنسانية عبر الحدود.

مندوب النظام السوري يفتح النار على نظيرته الأمريكية بسبب المعابر

جاء ذلك خلال تصريحاتٍ خاصّة أدلى بها الصباغ لصحيفة “الوطن” الموالية، حيث قال: “إنّ بعثة النظام في الأمم المتحدة، تعمل على شرح موقفها لـ”الأصدقاء” في مجلس الأمن، والتوضيح بأنّ آلية إدخال المساعدات عبر الحدود، لا تحترم معايير الحفاظ على سيادة واستقلال الأراضي السورية، والتي تأتي في مقدمة كل قرارات مجلس الأمن ذات الصلة بسوريا”، على حد تعبيره.

واعتبر أنّ آلية إدخال المساعدات عبر الحدود “غير شفافة وغير حيادية، ولا وجود فيها لآليةٍ تضمن وصول المساعدات لمستحقيها”، مجدداً رفض النظام تمديد هذه الآلية، كما طالب بأن تكون دمشق هي “مركز العمل الإنساني”، على حدّ وصفه.

تعليقاً على زيارة نظيرته الأممية للحدود السورية التركية

وتأتي تصريحات صباغ كتعليقٍ على زيارة سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، إلى الحدود التركية – السورية الخميس الفائت، والتي اعتبرها مقدمةً لتمديد القرار الأممي الخاص بهذه الآلية.

وإبان الزيارة، أعلنت ليندا توماس غرينفيلد، تقديم بلادها نحو 240 مليون دولار في شكل تمويل إنساني إضافي لشعب سوريا وللمجتمعات التي تستضيفهم.

وقالت السفيرة في بيانٍ خلال زيارتها للحدود التركية- السورية، “بعد عشرة سنواتٍ من الصراع في ظل نظام الأسد الوحشي، أصبح الشعب السوري أسوأ حالاً على الإطلاق، هناك أكثر من 13 مليون سوري في حاجة ماسة إلى المساعدة”.

photo by wikimedia